قيمراوي
موقع كل القيمراوية.

سوني متهمة بأنتهاك سياسية قانون المستهلك الأسترالي بسبب سياسة أسترداد PlayStation Store

ستتعرض شركة سوني للأمتثال أمام المحاكم الأسترالية نتيجة مزاعم تضليل المستهلكين من خلال سياسات الأسترادات بـ PlayStation Store الخاصة بها، فقد أشارت لجنه المنافسة والمستهلك الأسترالية (ACCC) في بيان صحفي لها أن شركة سوني أوروبا قد أنتهكت قانون المستهلك الأسترالي تحديداً في سبتمبر 2017 عندما أخبرت العملاء أن الشركة غير مسئولة عن تقديم مبالغ مستردة عن الألعاب الخاطئة والتي تم تنزيلها بالفعل إذا مر عليها 14 يوم من الشراء.

سوني

مع العلم أن (ACCC) تصنف الألعاب الخاطئة بأنها تلك الألعاب التي لا تتمتع بالجودة المقبولة أو المعلن عنها، وتلك أيضا التي لا تعمل كما يجب، وهذا ما لا يتوافق مع وصف الشركة.

وعلي فقد تحدث  Rod Sims رئيس  ACCC أننا ندعي أن شركة سوني أوروبا قد قدمت معلومات خاطئة ومضللة إلى عملائها بشأن حقوقهم فيما يتعلق بالألعاب المباعة عبر متجرها الخاص  PlayStation، فمن المفرتض ألا تنتهي ضمانات المستهلك بعدعملية التنزيل للمنتجات الرقمية وخاصة أن الشركة أخبرت المستهلكين أنه يجب تقديم المبالغ المستردة فمن المفترض أن يتمتع مستخدمي المتاجر الرقمية بنفس حقوق أي من المتاجر المادية.

كما تتهم أيضا شركة سوني بإضافة بيانات إلى شروط الخدمة والتي تشير إلى أن الشركة ستتحمل مسئولية محدودة عندما يتعلق الأمر ببعض الألعاب المعينة.

“حيث تنص شروط الخدمة علي أن شركة سوني أوروبا ليست مسئولة كما أنها لن تمنح أي ضمانات فيما يتعلق بجودة المنتجات ووظائف إكتمالها أو دقتها أو أدائها، مما يشير أن المستهلكن ليس لديهم أي ضمانات قانونية فيما يتعلق بجودة أو أداء أو أكتمال أو دقة أي من هذه الألعاب المشتراه، حيث تنص المنظمة علي أن جميع الشركات ملزمة بالقانون الأسترالي بغض النظر عن المكان الذي يوجد فيه مقرها الرئيسي.

المصدر