Ubisoft تكشف عن الطريقة التي تعاملت بها مع أثينا باللعبة Assassin’s Creed Odyssey

Ubisoft تكشف عن الطريقة التي تعاملت بها مع أثينا باللعبة Assassin’s Creed Odyssey

- ‎فيأخبار
Assassin’s Creed Odyssey

كما هو المعروف أن لعبة Assassin’s Creed Odyssey ستجلب السلسلة هذه المرة إلى اليونان القديمة، حتى أن كل ما تم عرضة من اللعبة حتى الآن يشير إلى عالم ضخم نابض بالحياة ففي وسط هذا العالم مدينة أثينا، والتي تحدث عنها مطور اللعبة أن أثينا كانت واحدة من أهم الإعدادات باللعبة وأكثرها صعوبة لإعادة إنشائها.

 

فقد كان جزء من هذا التحدي هو المفاهيم السابقة لدي الكثير من الناس حول هذه الحضارة القديمة، فكما أشار Ben Hall مخرج لعبة Assassin’s Creed Odyssey في أخر اللقاءات التي أجريت معه “أن اليونان ليست عبارة عن مدينة بيضاء باردة ولكنها مدينة غنية بالألوان وحيوية للغاية وأردنا التأكد من أننا عكسنا ذلك في عالم اللعبة أثناء السفر، حيث يبدو العالم الجديد أكثر سطوعا من أي جزء أخر تم تطويره بالسلسلة.

أما بالنسبة لفريق Ubisoft Quebec كان جزء من الصعوبة هو صنع نسختهم الخاصة من أثينا والذي يتعلق ببساطة إلى مدي المدينة بالفعل، فقد كان علينا أن نحاول أن نفهم أي جزء من الأجزاء كان مناسبا لهذه المرحلة من عصرنا، وخاصة أنه تم بناؤها بواسطة الكثير من الحضارات المختلفة على مر السنين لذلك كان من المهم أن نعرف أي من هذه الطبقات ستكون مناسبة لنا.

وللمساعدة في هذا البحث المكثف أحضر الفريق المؤرخ Stéphanie-Anne Ruatta للمساعدة في بناء وإنشاء اللعبة، وقد تمت الإشارة إلى الاضطرار إلى التخلي عن الكثير من الأحلام وخاصة عندما يتعلق الأمر بكيفية ترجمة مدينة أثينا، فأن الهدف باللعبة Assassin’s Creed Odyssey هو تقديم شيء أصيل.

فقد كانت أثينا مركزا لليونان القديمة وكان فريق Ubisoft Quebec يريد التأكد من قدرة اللعبة على عكس هذا، فقد كانت المدينة تقريبا مركزا لكل شيء مهم في العالم تقريبا في هذا الوقت فقد أرادوا أن تكون مدينة النور مدينة المستقبل بالنسبة لهم، ففي خلال السفر سيلاحظ اللاعبين وجود الكثير من المناطق المختلفة مما يظهر التأثير العشوائي إلى حد ما.

المصدر




Loading...