شركة PUBG Corp تؤكد على اعتقالها نحو 15 فردا من القراصنة في الصين

شركة PUBG Corp تؤكد على اعتقالها نحو 15 فردا من القراصنة في الصين

- ‎فيأخبار

استكمالا للمواجهات التي يقوم بها مطور لعبة PlayerUnknown في مكافحة الغش، ولكن هذه المرة على ما يبدوا أن المطور قد لجأ إلى اتخاذ تدابير أكثر صرامة لمكافحة عمليات الغش والغشاشين، بما في ذلك العمل في إنفاذ القانون المحلي للاعتقالات بالصين.

فقد انتشرت شائعات الاعتقالات خارج الصين في وقت سابق من هذا العام عندما ورد أن الشرطة قد التقطت ما يقرب من 130 شخص في 30 حالة غش مفتوحة للأسف، على الرغم من أنه لم يتم تأكيد تلك الأرقام، ولكن اليوم أعلن PUBG Corp مطور اللعبة وناشرها رسميا اعتقال 15 شخصا من قبل السلطات الصينية، والتي تشتمل على تطوير وبيع برامج القراصنة التي تؤثر بدورها على PUBG والتي يقال أن الغرامات بها ستصل إلى 5.1 مليون $.

حيث أشارت PUBG Corp في الإعلان الخاص بها قائلة “هناك الكثير من الشائعات والتي طال أمدها بأن برامج القراصنة /الغش تستخرج المعلومات من أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالمستخدمين قد تأكد بالفعل صحتها، فأن استخدام البرامج غير القانونية لا يؤدي فقط إلى تعطيل الاخرين بل سينتهي الأمر إلى تسليم المعلومات الشخصية.

“لذلك سنواصل اتخاذ الإجراءات الصارمة ضد برامج القراصنة/الغش ومنشئي المحتوي حتى يتمكن اللاعبين من خوض المعركة داخل بيئة أكثر عدلا”

فوفقا لما أعلنه شريكها BattleEye فأن الغش في لعبة Battlegrounds يتزايد بشكل كبير منذ نهاية عام 2017، ولكن كما تشير التقارير المعلومات المتاحة للجماهير إلى أنه اعتبارا من يناير 2018، ربما اضطرت الشركة إلى حظر أكثر من 13% من إجمالي قاعدة اللاعبين الخاصة بها.

كما عمل المطور ابتداء من إضافة التحديث الأخير للعبة أنه عمل على إضافة طبقات جديدة إلى إستراتيجيتها المضادة للغش، بما في ذلك طرق جديدة لجمع البيانات حول اللاعبين، حيث أشار المطور أن تشارك المعلومات مع السلطات في الصين وفي جميع أنحاء العالم.

المصدر




Loading...