سوني سانتا مونيكا تتواصل مع موظفين Visceral Games

سوني سانتا مونيكا تتواصل مع موظفين Visceral Games

- ‎فيأخبار
سوني

بعد الإعلان المؤسف لإغلاق استوديو Visceral Games، قد أجريت الكثير من المناقشات حول ما سيحدث لجميع الموظفين الذين سوف تضطر الاستوديوهات للتخلي عنهم، على الرغم من أن معظمهم سيتم إعادة وضعة حيث سيكون هناك عدد كبير من الموظفين ممن فقدوا وظائفهم.

لتقوم ستوديوهات سانتا مونيكا قد توصلت لهؤلاء من خلال حساب تويتر الخاص بهم لإعلامهم أنهم يمكنهم أن يكونوا جزءا من فريق المطورين الذين قد اختاروا الانضمام إلى استوديو أخر، والتي أعلنت عن حاجتها لعدد من الموظفين في مجال تطوير الألعاب.

حيث أكد أمس Patrick Söderlund أن معظم اللاعبين باستوديوهات Visceral Games من المنتظر أن يتم انتقالهم إلى مشاريع أخري، في حين أن بقية العاملين سيضطرون إلى ترك مناصبهم.

سوني

الجدير بالذكر أن استوديوهات Visceral Games كانت معروفة باسم EA Redwood Shores منذ عام 1998 وحتى مايو 2009، وكان موقعها في بولاية كاليفورنيا، وفي عام 2013 اشتري EA حقوق التطوير للعبة Star Wars من Disney.

أما بالنسبة لأستوديوهات سانتا مونيكا فهي تعمل حاليا على لعبة God Of War والمنتظر أن يتم إصدارها العام المقبل.

المصدر




Loading...