أخبار

نتيندو توضح وتدافع عن إضافة The Legend Of Zelda

بعد أن أعلنت نتيندو الأسبوع الماضى عن بعض المحتويات الإضافية للعبة The Legend of Zelda: Breath of the Wild ضمن اشتراك Season Pass والذى أعلنت طرحة بتكلفة 20$ ونتيجة لهذا وجهت الكثير من الانتقادات بهذا الشأن.

The Legend Of Zelda

وبعد أن وصلت الانتقادات لشركة نتيندو قررت الخروج عن صمتها وتوضيح الأسباب الكامنة وراء من خلال Bill Trinen أحد مسؤلى الشركة قائلا.

لقد كان القرار صعبا، حيث أننا قمنا بالكثير من النقاشات حيث أننا كنا لا نعلم كيف لنا أن نعلن عن هذا الامر؟ فمن أهم الطرق الفريدة التي تستخدمها شركة نتيندو خلال تطوير ألعابها، هى أننا نعرف كيفية الاستفادة من كل دقيقة لجعل اللعبة تظهر بالصورة اللائقة وبجوده عالية.

وهذا من المؤكد يعنى أن مطورى The Legend Of Zelda عندما أعلنوا الانتهاء من المحتوى الاصلى لها، كانوا يقولون لقد قمنا بتصميم هذا العالم الضخم في Hyrule ولقد مضينا وقتا طويلا في العمل عليه.

لذلك ستكون مضيعة للوقت إذا اكتفينا بالمحتوى الرئيسى للعبة، أو أنه تكون مجرد لعبة واحدة.

كما أضاف Trinen: نحن نريد من اللاعبين أن تكون قادرة على الاستمتاع واكتشاف هذا العالم، لذلك بدأنا بالفعل فى التفكير الجدى بإصدار إضافات ولكن ماذا نفعل وكيف لنا أن نفعل هذا؟

فتلك المحتويات لن تصدر بعد أسبوع من الإصدار ولكنها ستصدر بعد أشهر من طرح اللعبة في شكل حزم شهرية، مما يؤكد أن الإضافة تم العمل عليها بعد الانتهاء من تطوير اللعبة.

الجدير بالذكر أن لعبة The Legend Of Zelda ستصدر فى الثالث من مارس على منصات نتيندو سويتش و وى يو فى نفس اليوم.

 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى