كوجيما يُفضل ان يكون مطور مستقل بسبب الضغوط الكبيرة

كوجيما يُفضل ان يكون مطور مستقل بسبب الضغوط الكبيرة

- ‎فيتقارير
kojimakojima

يُعتبر صانع الألعاب العظيمة السيد كوجيما من أكثر المطورين تميزاً في مجال صناعة الألعاب ، ولكن في حين العمل على إخراج ألعاب ضخمة يضعه تحت ضغوط كبيره حسب تعبيره .

كوجيما يواجه الكثير من الضغوط

ان الالعاب الضخمة حقاً تشابه أفلام هوليوود ذات الميزانية الضخمة ، كمثل العاب العالم المفتوح ذات الميزانية الضخمة ، في حين كان بين ايدينا فيلم ذو ميزانية ضخمة ، نتحدث عن أكثر من 150 مليون دولار فانها لا مجال للفشل .. يجب ان ينجح ، وهذا يمثل الضغط الذي يضعه المخرجين .

وعبر كوجيما عن صعوبة التي تواجه مخرجي الألعاب الضخمة في وضع اللمسات الشخصية بحرية دون المراجعة في الألعاب ، في حين يكون الأمر أفضل عند التطوير المستقل .

الفرق فعلياً بين هاتين عمليتي التطوير هو تقسيم العمل ، فأنا شخصياً أقوم بتصميم اللعبة ثم اقوم بإنتاجها والترويج لها ، ومن ثم اكتب قصتها ، والعديد من الأشياء الآخرى افعله بنفسي ، لذا أرغب ان اكون مطور مستقل .

العاب المطور المستقل مثيرة للاهتمام حقاً ، اذا يبدع مبتكري اللعبة في ايصال المشاعر بشكل مباشر والأحاسيس كذلك عبر القصة ، والافكار واسلوب اللعب الذي يقدموه ، كل ذلك يمكنك من معرفة شخصية المطور الذي لا يخفون انفسهم وراء ما يقدمون ، بل هم في الصدر مباشرة .

كوجيما يعمل حالياً على تطوير اللعبة الفريدة من نوعها Death Stranding ، ثم تكون متوفرة على بلايستيشن 4 وبعد ذلك الحاسب الشخصي .