مراجعة لعبة Resident Evil 7

مراجعة لعبة Resident Evil 7

- ‎فيمراجعات
مراجعة حصرية للعبة Resident Evil 7مراجعة حصرية للعبة Resident Evil 7

لعبة Resident Evil 7 الشهيرة (ريزدنت إيفل 7) هي أحد أشهر ألعاب الفيديو من نوع رعب ، صدرت في الرابع والعشرين من شهر يناير لعام 2017 ، والمتوفرة على أجهزة بلاي ستيشن 4، إكس بوكس ون ومايكروسوفت ويندوز. من تطوير ونشر كابكوم . هذه اللعبة هي الجزء الحادي عشر من السلسلة الرئيسية لريزدنت إيفل . اللعبة تعمل من منظور الشخص الأول ، وتحتوي على اللغة العربية التي تم تعريبها بشكل رسمي .

قصة لعبة Resident Evil 7

قصة لعبة Resident Evil 7
قصة لعبة Resident Evil 7

أحداث اللعبة هي امتداد لأحداث ريزدنت إيفل 6 بالإضافة إلى بعض الشخصيات الجديدة ، و يوجد البطل إيثان الذي لا يمتلك العديد من المهارات القتالية في بداية اللعبة ، حيث يذهب في رحلة مليئة بالرعب للبحث عن زوجته المفقودة ، حيث يذهب إلى منزل عائلة بيكر الغربية داخل قصر في مزراعة مهجورة .

يحصل البطل إيثان على العديد من الأسلحة مثل المسدسات والبنادق وقاذفات اللهب والمتفجرات ، والمناشير الكهربائية في المعركة ضد الزومبي ، ويجب على اللاعبيين حل الألغاز ، وإدارة الموارد الطبيعة والمملوكة بطريقة احترافية ، والشفاء بإستخدام الأعشاب والموارد الموجودة . معلومات الإضافية 🙂 ، التصنيف العمري : +18 ، وتحتاج إلى 12-15 ساعة لعب .

مراجعة لعبة Resident Evil 7

مراجعة لعبة Resident Evil 7
مراجعة لعبة Resident Evil 7
  • تغير في جوهر القصة من الجزء السابق ، حيث صوّر لك ان مصير اللعبة اجمع يعتمد عليك ، إما الأن قصة ذات طابع شخصي . ستبقى مشدود طيلة اللعب ، حيث ستقابل العديد من الشخصيات المخيفة ، ذات القصة الغامضة والمليئة بالمفاجآت والجنون . الأداء الصوتي يعطي نقلة نوعية عن الأجزاء السابقة ، عائلتك تمزج بين الرعب والضحك في نفس الوقت ، الإضافة الجميلة بإمكانك مشاهداة القصة من منظور مختلف عن الواقع ، وذلك عبر أشرطة الفيديو . القصة واحدة ، ويوجد بعض الخيارات الجانبية التي تمكنك من التغير قليلاً من تجربة اللعبة ، والحصول على بعض المشاهد الحصرية والسرية .
  • الشيء الرائع جداً هو كثرة التفاصيل الواقعية بالنسبة بالأثاث داخل المنزل ، والعالم ذو الحجم الجيد والتنوع المميز ، مما يشعرك حقاً إنك في عالم مخيف ومسكون ، وبعد الممارسة فلن تحتاج إلى خريطة .
  • التقّدم في المراحل دخل اللعبة يكون بالإنتقال من نقطة إلى آخرى أو بشكل حر ، فهناك العديد من الأهداف التي يمكن ان تتجه إليه ، وبالنسبة لترتيب الأهداف والخطوات فهذا الأمر بحد ذاته يعود عليك ، مع تقدّمك في المراحل سوف تستولي وتستكشف البيت بالمجمل ، وتفتح الأبواب المغلقة ، وتفهم الإختصارات التي تربط العالم ببعضها أكثر وأكثر . أغلبية الألغاز ليست صعبة ، وانما عليك ان تستكشف وان تحصل على أدوات ميعنة تمكنك من التقّدم . ويوجد العديد من الأسرار التي تدلك على مكان الكنوز والمدخرات الإضافية للأسلحة .
  • عدد الأسلحة قريب من عدد الأسلحة الموجود في الجزء السابق من اللعبة ، سكين وبندقية ومسدس وقاذف لعب ، والعديد من الأسلحة الآخرى ، غير إن الرصاص محدود ولكن كافي لقتل معظم الأعداء . اللعبة بشكل عام تحتاج إلى التركيز كذلك القتال ، واي خطأ سوف يكلفك حياتك ، هذا وان التسجيل التلقائي لا يمكن الاعتماد عليه . من المعروف ان اللعبة تعمل بمنظور الشخص الأول ، وتقيد حركة الشخصية ، ولكن هذا الأمر عادي ويجمع بين الصعوبة والحماسة ، وفي حال اخترت مستوى الصعوبة “Madhouse” سوف يقلل من التسجيل التلقائي ، ويتوجب عليك الذهب الى التسجيل اليدوي ، ولكن هذا الأمر بحد ذاته يرفع الحماسة والصعوبة بشكل كبير .
  • نظام إدارة الأمتعة يعود من جديد ، وهي الأدوات والأسلحة التي يمكنك ان تحملها ، مما يتوجب عليك اختيار الأسلحة أو الرصاص ، أم هل تريد حمل الإسعافات الأولية أو ادوات حل اللغز . وهناك العديد من المواد الكيماوية التي يمكنك ان تخلطها بالرصاص للحصول على رصاص أقوى ، والأعشاب تساعدك على الحصول على الإسعافات الأولية ، وستحتاج إلى الحكمة في اتخاذ القرار ، وخلال تقدّمك في اللعبة سوف يزداد عدد الأغراض التي يمكنك ان تحملها .
  • تعدّد أساليب الرعب في اللعب وليس معتمد على أسلوب رعب واحد ، فأحياناً هناك رعب من قتال الزعماء ذو القوة العالية من منظور الشخص الأول ، ورعب من ظهور عدو لك بشكل مفاجأ ، ورعب عند المحاولة من الهرب من الأعداء ، أو العرب بسبب المشاهد القاسية والعنف الزائد ، أو الرعب عند محاولتك التسلسل بهدوء . وفي إطار عمل اللعبة الذي يغلب عليه الظلام الكثيف والمكان المسكون ، وعدم توقع ما سيحدث في أي لحظة ، والأصوات العشوائية من الأرواح الشريرة .
  • أداء اللعب على Playstation VR في غاية الروعة ، حيث تستطيع لعب اللعبة بشكل كامل عن طريق النظرات ، أو التبديل بين الشاشة والنظاراة بغاية السهولة من القائمة الرئيسية ، ولكن في حين انك لعبت على نظارات الواقع الافتراضي سوف تشعر بالإندماج أكثر في اللعبة ، وسوف تشعر بالخطر الكثيف أثناء اللعب بشكل أكبر .

سلبيات لعبة Resident Evil 7

  • دقة و جودة الرسومات تعمل بشكل رائع جداً وممتاز ، إلا انه في بعض الأحيان لا تظهر بعض التفاصيل إلا بعد ثواني ، حتى عند لعب اللعبة على بلايستيشن 4 برو ، الذي يقم لك صوراً ومؤثرات أغنى من البلايستيشن 4 العادي ، ولكن من المؤكد سوف يتم عمل تحديث في أقرب وقت لحل هذه المشكلة .
  • كما تحدثنا سابقاً عن طور اللعب بالواقع الافتراضي Playstation VR ، إلا أن جودة ودقة الرسومات تتأثر بشكل سلبي ، حتى على البلايستيشن 4 برو ، وتنخفض بشكل مستمر ، ممل يجعل ظهور تفاصيل اللعبة شيء صعب . وتغير زواية الكاميرا بشكل مفاجأ ، عندما تتفاعل مع الأشياء البسيطة من حوالك مثل قطع الأقفال أو لمس البيانو ، يجعل منه شيء مزعج . وأيضاً المشاهد السينمائية تظهر ثنائية الأبعاد ، بدلاً من العالم المحيط .

 

تُقدم  Resident Evil 7 تجربة مميزة عن الأجزاء السابقة من السلسلة الرئسية للعبة . باتت اللعبة على نفس الأسلوب وما احببناه حقاً منذ بدايات السلسلة ، وهو عودة ناجحة لعشاق السلسلة ، وخاصة الجزء الأول ، والتغير الذي طرأ على منظور الشخص الأول كان موافقاً ورائعاً حقاً ، والذي يضيف العرب والقتال في نفس الوقت . هذا الجزء يُقدم شيء مميز من الرعب ان كنت من عشاق السلسلة ، بقصة الشخصية الغامضة والأعداء أيضاً . ان كانت هذه اللعبة جديدة عليك فنحن ننصحك بتجربة اللعبة ، فسوف تلقى تجربة رائعة من حيث العالم والشخصيات وطريقة اللعب والقصة .

لعبة Resident Evil 7 الشهيرة (ريزدنت إيفل 7) هي أحد أشهر ألعاب الفيديو من نوع رعب ، صدرت في الرابع والعشرين من شهر يناير لعام 2017 ، والمتوفرة على أجهزة بلاي ستيشن 4، إكس بوكس ون ومايكروسوفت ويندوز. من تطوير ونشر كابكوم . هذه اللعبة هي الجزء الحادي عشر من السلسلة الرئيسية لريزدنت إيفل . اللعبة تعمل من منظور الشخص الأول ، وتحتوي على اللغة العربية التي تم تعريبها بشكل رسمي . قصة لعبة Resident Evil 7 أحداث اللعبة هي امتداد لأحداث ريزدنت إيفل 6 بالإضافة إلى بعض الشخصيات الجديدة ، و يوجد البطل إيثان الذي لا يمتلك العديد من المهارات…
Resident Evil 7 biohazard - 9.5

9.5

الجزء الرئيسي السابع من لعبة Resident Evil 7 biohazard

اكملت شركة كابكوم 20 سنة مؤخراً ، وبالعودة إلى أصوال اللعبة من ناحية الرعب ، والاستكشاف ، ولكنه لم تتغير كثيراً فبقيت منظور الشخص الأول .

تقييم المستخدمون: 4.51 ( 4 أصوات)



Loading...