مراجعة لعبة FIFA 17

مراجعة لعبة FIFA 17

- ‎فيمراجعات
FIFA 17

مقدمة

عادة ما تجري الكثير من التحسينات على الألعاب والتي تزيد من صعوبة عملية تقييم الألعاب بسبب وجود بعض الفروقات البسيطة التي تجعل من عملية التقييم شيء صعب، والان علينا تسليط بعض الضوء على لعبة كرة القدم لهذا العام، والتي قدمتها EA الرياضية بشكل محسن عما قامت بتقديمه في الأعوام السابقة وهذا من المؤكد ما سيلاحظه الكثير من عشاق ومتابعين السلسلة.

فربما لهذا السبب FIFA 17 حرص مطوريها على كافة الحصول على كافة مقومات النجاح والتي استمدها من النجاحات السابقة، وهو ما أضاف عليها بريقا على مستوي تقديمها هذا العام.

FIFA 17

 

القصة:

أحد الفروقات التي ظهرت في نسخة هذا العام هو طور القصة أو The Journey وهو ما يقدم قصة لاعب كرة القدم الطموح Alex Hunter والذي عرف عنه عشقه الكبير لكرة القدم منذ نعومة أظافرة، فهي بنيت بين مزيج من اللعب والحوار، والتي تصور العلاقات المتطورة بين Alex وزملائه والتأكد في النهاية هل كانت الموهبة وحدها كافية لإنعاش هذا الحلم، وكأنها قصة لسندريلا كرة القدم.

طور اللعبة الأساسي:

الطور نفسه يتناول عدة اطوار مدموجة في طور واحد من حيث التدريبات المختلفة التي تعمل على مساعدة موهبة اللاعب Alex، أو بالنسبة أيضا إلى المباريات والتي تأخذ طابع الاختبار في محاولة منك لتثبت لمدرب الفريق أنك أحد اللاعبين الأكثر جدارة للاستمرار في اللعب.

أيضا هناك هذا الجانب الشخصي والذي يتناول طريقة محادثتك مع الصحافة والمقربين منك بشكل عام، والتي تظهرك بشكل عام أما تكون شخصية هادئة أو شخصية متعالية، وهذا ما يجعل الحوارات تظهر بشكل أقرب إلى الطبيعية، وهو ما سيترتب عليه علاقتك بمدربك الخاص وعلاقتك بالمشجعين لك.

أما بالنسبة إلى الدوري المختار في طور اللعب هو الدوري الإنجليزي لتجد نفسك ممثلا بين أقوي الفرق وأشهر اللاعبين، ولكن بالمقابل كل هذا سيكون بعيدا عن القدرات الشخصية التي تتمتع بها فجميع الأخطاء الخاصة بك تقع على مسئوليتك وعاتقك أنت وحدك، حيث من الممكن أن تمنعك تلك الأخطاء البسيطة أن تكون لاعب أساسي ضمن اللعبة، أو حصولك على البطاقة الحمراء في بعض الأحيان.

FIFA 17

أطوار اللعب الأخرى:

هناك أيضا بعض أطوار اللعب التي وجدت في FIFA 17 هذا العام وهي عدد من الاطوار التي قدمت في العام الماضي ولكنها لا تقدم أي من التأثيرات الملحوظة في اللعب مثل  Career Mode ولكنه أيضا ستجد بعض التحسينات في التحكم خصوصا في عملية تكوين شكل اللاعب.

FIFA 17

رسومات اللعب:

تأتي رسومات اللعب محسنة بشكل كبير ويكون هذا بفضل إضافة محرك Frostbite للعب، والذي ساعد بشكل ملحوظ على أن تظهر الرسومات والألوان أكثر إبهار من أي وقت سابق، مما جعل ظهور الملاعب واللاعبين بشكل أكثر طبيعية من أي وقت.

أما بالنسبة لميكانيكية اللعب ستجد اللعبة مشابه إلى حد كبير للأجزاء السابقة والتي تم إصدارها في الأعوام الماضي.

المصدر